ما تحتاج معرفته عن عملية تحويل مسار المعدة !

النظام الغذائي بعد عملية تكميم المعدة وتحويل مسار المعده
النظام الغذائي بعد عمليات السمنه
January 3, 2017
بعد عملية تحويل مسار المعدة
ماذا بعد عملية تحويل مسار المعدة ؟
June 19, 2017

ما تحتاج معرفته عن عملية تحويل مسار المعدة !

مايجب معرفته عن عملية تحويل مسار المعده

تعد عملية تحويل مسار المعدة واحدة من العمليات الاكثر شعبية في مجال جراحات السمنة  وانقاص الوزن كذلك تعد من الجراحات الآمنة والفعالة والتي يمكن أن تؤدي إلى فقدان كثير من الوزن في حالات كثيرة من المرضى.

اختيار إجراء هذه العمليه يعني أنه سيكون لديك متابعة دورية مع طبيبك واتباع نظام غذائي خاص بك , كما يعني انه سيتم أخذ المكملات الغذائية اليومية لبقية حياتك.

ما هو المقصود بالالتفافية المعدة او تحويل مسار المعدة ؟

الالتفافية في المعدة هو إجراء معقد ينطوي على تقسيم المعدة والأمعاء الدقيقة وهي من الجراحات التي تندرج ضمن فئة تقييد السمنة وتنطوي على مرحلتين الحد من حجم المعدة للحد من تناول الطعام ومن ثم إعادة ترتيب الأمعاء الدقيقة للتأثير على امتصاص الطعام.

تتطلب تلك الجراحة درجة عالية من المهارة من جانب الجراح ويمكن أن تستغرق في المتوسط ما بين ساعة إلى ساعه ونصف لإكمال الجراحة وعادة ما يتم إجراؤها تحت مخدر عام ويمكن أن يتوقع البقاء في المستشفى لمدة يومين على الأقل بعد الجراحة.

الطبيعة التقييدية لهذا الإجراء يعني انخفاض السعرات الحرارية التي من شأنها أن تؤدي إلى فقدان الوزن من 60 إلى 70٪ في الأشهر الاثني عشر الأولى بعد الجراحة هذا جنبا إلى جنب مع خطة الرعاية اللاحقة والتي يجب اتباعها من أجل الحفاظ على هذا فقدان الوزن.

عمليه تحويل مسار المعده تتم بالمنظار في 99% من الحالات إلا في حال حدوث مضاعفات ممكن يلجأ الجراح إلي الفتح.

فوائد عملية  تحويل مسار المعدة

 هناك العديد من الفوائد من هذه الجراحة ولكن أهم واحد بالنسبة لك هو أنه:

  • هناك العديد من الفوائد من هذه الجراحة ولكن أهم واحد بالنسبة لك هو أنه يسبب فقدان كبير في الوزن بحيث يمكن أن نتوقع أن يتم فقد حوالي 70-80٪ من الوزن الزائد الخاص بك بعد عامين من الجراحة. وسيكون أكبر قدر من الخسارة في السنة الأولى وبعد ذلك سوف تبدأ في التباطؤ قبل أن تصل إلى مستوى مستقر إذا كان هذا المستوى ما يسمى ب “وزن صحي”  طبقا لحساب مؤشر كتلة الجسم من ثم يمكنك أن تهدف إلى الحفاظ على هذا المستوى.وإذا حدث وكنت لا تزال تحتاج إلى فقدان الكثير من الوزن سيتعين عليك زيادة زيارات الرعاية الخاصة بك وتقديم المشورة لك على تعديل النظام الغذائي الخاص بك وممارسة الروتين للقيام بذلك ،هذا قد يعني انخفاض طفيف في السعرات الحرارية جنبا إلى جنب مع زيادة طفيفة في مستويات النشاط الخاص بك.
  • عليك أن تكون حذرا منه هو خفض السعرات الحرارية الخاصة بك بشكل كبير جدا والتي يمكن أن تسبب في ابطاء التمثيل الغذائي الخاص بك ،المشكلة مع هذا هو أنه إذا تخطيت  مستوى السعرات الحرارية الجديدة الخاصة بك سوف تستعيد الوزن مره اخري و سيتم مناقشة هذا معك بالتفصيل عند حضور جلسات المتابعة العادية بعد إجراء العمليه.
  • إذا كنت تعاني من مرض مرتبط بالبدانة مثل داء السكري من النمط الثاني فإن هذه الجراحة يمكن أن تساعد في الواقع على حل ذلك وبعبارة أخرى فإنه يمكن “علاج” مرض السكري الخاص بك حتى قبل أن يبدأ الوزن في الهبوط ولا يزال الخبراء غير متأكدين مما يسبب هذا ولكن ما يعرفونه هو أن هذه الجراحة يمكنها حل مشكلة مرض السكري نهائيا حتى انه يمكن أن يحدث حتى قبل خروجك من المستشفى.
  • إذا كنت تعاني من أي حالة أخرى مرتبطة بالسمنة مثل ارتفاع ضغط الدم (ارتفاع ضغط الدم) فإن ذلك سينخفض ​​إلى مستوى طبيعي مما سيقلل من خطر الإصابة بأزمة قلبية أو السكتة الدماغية. كما في العديد من الامراض الأخرى مثل توقف التنفس أثناء النوم أو سلس البول الإجهاد ستجد انها قد تحسنت أو ذهبت تماما.
  • وأخيرا سوف يبدأ الشكل والمظهر في التغير الى الافضل بكثير، سوف تتحسن ثقتك بنفسك وسوف تكون قادر على العثور على الملابس التي تناسبك بسهولة وسوف تكون قادر على الانضمام الى مجموعة واسعة من الأنشطة بخلاف من قبل حيث كنت تشعر بالاكتئاب وبانك معزول اجتماعيا و انخفاض مستوى تقدير الذات كل هذا سوف يتغير للأفضل.

ومع ذلك يجب عليك التمسك بروتين ونمط حياة صحي من أجل أن تشعر بكل هذه الفوائد وإن عدم القيام بذلك قد يكون نتائجه غير سارة أو تكون نهايتها الفشل.

Comments are closed.